منتدى الحياة الزوجية | دليل النساء المتزوجات | الثقافة الزوجية والعائلية - عرض مشاركة واحدة - موسوعة أمراض المرأة
عرض مشاركة واحدة

قديم 07-08-2015, 03:32 PM   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
احمد عبد العاطي
اللقب:
عضو ذهبي

البيانات
التسجيل: Mar 2015
العضوية: 337495
المشاركات: 4,092 [+]
بمعدل : 2.35 يوميا
اخر زياره : [+]
المدينه: مصر ام الدنيا- اسكندرية ماريا
الجنس : ذكر
معدل التقييم: 240
نقاط التقييم: 1013
احمد عبد العاطي has a reputation beyond reputeاحمد عبد العاطي has a reputation beyond reputeاحمد عبد العاطي has a reputation beyond reputeاحمد عبد العاطي has a reputation beyond reputeاحمد عبد العاطي has a reputation beyond reputeاحمد عبد العاطي has a reputation beyond reputeاحمد عبد العاطي has a reputation beyond reputeاحمد عبد العاطي has a reputation beyond repute
آعجبنيً: 56
تلقي آعجاب 200 مرة في 161 مشاركة
 

الإتصالات
الحالة:
احمد عبد العاطي غير متصل
وسائل الإتصال:
إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى احمد عبد العاطي

المنتدى : الطب الزوجي - الطب - علاج - استشارات طبية
Exll موسوعة أمراض المرأة






pregnant400.jpg


1 - الدورة الشهرية

الدورة الشهرية حدث أساسي في حياة الانثى يميزها عن الذكر.
والدورة الشهرية ترتبط بأحداث كبيرة في حياة المرأة كالبلوغ والحمل،
وهي أيضا تؤرخ لنهاية مرحلة الاخصاب عندما يختفي حضورها الشهري من حياة المرأة.


الغالبية من الفتيات لا تفرح عند مجيء الدورة الشهرية لأول مرة، برغم أنها علامة صحية في
مسار حياتهن وايذان بدخولهن مرحلة الانجاب. فالدورة الشهرية تلازم المرأة
بين سن الثانية عشرة والخمسين تقريبا. وقد يصل مجموع الدورات في حياتها الى 450 دورة.

والدورة الشهرية هي الفترة الممتدة بين اليوم الأول لنزول الدم الى اليوم الأول لنزول الدم للدورة التالية.
وتستغرق الدورة الشهرية حوالي 28 يوماً. وخلال هذه الفترة الزمنية تحدث تغيرات عديدة في جسمك
تسببها الهورمونات الانثوية. وهذه الهورمونات هي التي تغير الاحساس والمزاج والنشاط والارهاق
والمرح والانطواء وقوة الذاكرة من يوم الى آخر طول فترة الدورة.

كيف تحدث الدورة الطمثية :

في بداية الدورة تكون البويضات ( حويصلات جراف ) الموجودة بالمبيض في حالة سكون وتقوم
الغدة النخامية بافراز الهرمون المنبه لهذه الحويصلات في النصف الاول من الدورة الشهرية ويؤدي ذلك
الى نمو الحويصلات المحتوية على البويضات وعادة تصل حويصلة واحدة محتوية بويضة واحدة لدرجة النمو الاقصى
في نحو اليوم الرابع عشر للدورة وتفرز هذه الحويصلات هرمون الاستروجين ثم يفرز هرمون اخر من الغدة النخامية
مهمته انفجار الحويصلة المكتملة النمو لتخرج منها البويضة التي تلتقط بواسطة انبوبة المبيض وبعد خروج البويضة
من حويصلتها يتكون في هذه الحويصلة ما
يسمى بالجسم الاصفر ويفرز بالاضافة الى هرمون الاستروجين هرمون البروجستيرون وهذان الهرمونان يساعدان
في بناء الغشاء المبطن للرحم وتجهيزه لاستقبال البويضة المخصبة اذا حصل الحمل فاذا لم يحدث الحمل يبدا
الجسم الاصفر في الضمور حيث ان مدة حياته ثابتة ( نحو اسبوعين ) وبذلك يهبط افراز هرموني الجسم الاصفر
( الاستروجين والبروجستيرون ) وينعكس ذلك على الغشاء المبطن للرحم حيث يسقط هذا الجدار فتبدا دورة طمثية جديدة .

وإليك في ما يلي كشف لما يحدث خلال الدورة الشهرية من
تقلبات، مع ملاحظات وتوصيات حول طبيعة التغيرات التي
تشعرين بها:

المرحلة الأولى
من اليوم الأول إلى اليوم السابع: وهي فترة الحيض Menstruation وتتميز بنزول الدم من المهبل وهو ما
يعرف بالحيض أو العادة. وتفقد المرأة حوالي ثلاث أوقيات ونصف الأوقية أو حوالي 100 غرام، من الدم مع
بعض الانسجة المنقشعة من جدار الرحم، هذا بالاضافة الى بيضة غير ملقحة.
وغزارة نزول الدم لا علاقة لها بشكل جسمك أو حجمه، بل تتحكم فيها العوامل الوراثية. وتلاحظ معظم
النساء أن النزف يقل لديهن بعد حوالي ثلاثة أيام. وفي هذه المرحلة بالذات تبدأ بيضة أخرى في المبيض بالنضوج.
ماذا يحدث لك؟
* قد تنتابك رغبة ملحة في تناول الحلويات لا سيما الشوكولاته، فكلي منها باعتدال. ومع انها تحتوي على
معادن مهمة تساعد على رفع مستوى هورمون السيروتونين
Serotonin وتفيد قلبك، لكن انتبهي ايضا الى وزنك.
* تكون بشرتك في هذه الفترة حساسة وأكثر عرضة لظهور البقع والطفح.
* لمعلوماتك فإن هذا هو أسوأ وقت في الشهر لازالة الشعر (لأن بشرتك تكون حساسة جدا في هذه المرحلة).
* قد تواجهين صعوبة في الخلود للنوم ولربما تكون لياليك غير مريحة. خذي حماماً دافئاً قبل النوم ليساعدك على الاسترخاء.
* قد تشعرين بالتعب والتوتر وحدة الطبع. وبوسعك مقاومة هذه الحالات بمزاولة النشاطات الرياضة المعتدلة مثل المشي.
وهذه الممارسة تخفف تشنجات عضلة الرحم. كما ان خفض استهلاك القهوة والأغذية الدسمة والسكرية يخفف تشنجات عضلة الرحم.

* يلاحظ انه في هذه المرحلة يرتفع مستوى الادراك والمهارات العملية مثل مهارةالحياكة والرسم وما شابه.

* يوصي الأطباء بضرورة استعمال المناشف الصحية لحماية
جهاز التناسل من الأمراض.

المرحلة الثانية
من اليوم الثامن الى اليوم الرابع عشر: مرحلة ما قبل الاباضة Pre-Ovulation يبدأ مستوى الهورمون الانثوي
«الاستروجين» بالارتفاع مع اقتراب موعد الاباضة عندما تنطلق بيضة من احد المبيضين. وتكونين في هذه المرحلة
في أعلى درجات الاخصاب. وتكون درجة حرارة جسمك اعلى قليلاً.

ماذا يحدث لك؟
* قد تظهر عليك مشاعر الغيرة الزائدة.
* ربما تشتكين من وجع في الجانب الأيمن أو الأيسر من أسفل البطن. وقد يستغرق بين بضع دقائق الى بضع ساعات.


* و هي الفتره المناسبه للاخصاب فإذا كنت تخططين مع زوجك
لتكوين أسرة فهذا هو الوقت المناسب.
* تلاحظين ظهور افرازات لزجة صافية تتسرب من المهبل.
ووظيفة هذه الافرازات هي توصيل الحيوانات المنوية نحو البيضة لتلقيحها.
* تكون المهارات اللفظية والذاكرة لديك في أعلى مستوى لها.
* تشعرين وتبدين متألقة وفي وضع نفسي ممتاز عموماً.

المرحلة الثالثة
من اليوم الخامس عشر الى اليوم الواحد والعشرين ـ ما بعد الاباضة Post-Ovulation:
تنتقل البيضة في هذه المرحلة عبر أحد أنبوبي «فالوب» نحو بيت الرحم وينخفض
مستوى هورمون الاستروجين بينما يرتفع مستوى البروجستيرون.

ماذا يحدث لك؟
* ربما تظهر في هذا الوقت المبكر جداً أعراض الحالة
المعروفة بتوترات ما قبل الحيض PMS، (Pre-menstrual
Syndrome)، وأبرز اعراضها تقلب المزاج مع انتفاخ الجسم الناتج عن انحباس السوائل.
* من النصائح المهمة في هذه الفترة شرب الماء بكثرة للتخلص من الغازات المنحصرة في البطن.
* تناولي وجبات طعام غنية باللحم والكاربوهيدرات والخضار والفاكهة لكي تحصني صحتك مسبقاً قبل موعد نزول الدم المقبل.
* كافحي الألم بالمسكنات مثل حبوب «باراسيتامول»والسوائل الساخنة مثل الشاي وحساء الخضار.

المرحلة الرابعة
من اليوم الثاني والعشرين الى اليوم الثامن والعشرين، ما قبل الحيض Pre-menstrual:
لا يزال مستوى هورمون البروجستيرون في ارتفاع متواصل خلال هذه الفترة.
ماذا يحدث لك؟
* قد تشعرين بحدة في الطبع وكآبة وصداع ورغبة في البكاء ووجع في الثديين وارتباك.
وهذه من اعراض (توترات ما قبل الحيضPMS).
* يزداد حبك للطعام وخاصة الخبز والرز والشعيرية والفطائر والشوكولاته. وربما يكون
هذا دليلا على انخفاض سكر الدم. وعليك تحسين التوازن الغذائي في جسمك بتناول
الخضار والفاكهة والبقول والعدس ومنتجات الحبوب بنخالتها مثل الخبز الأسمر والرز الأسمر.
* في هذه الفترة تصبح بشرتك دهنية وشعرك دهنيا.
* قد يتعذر عليك ارتداء ملابسك نظراً لانحباس السوائل في جسمك وزيادة وزنك.
وقد يصل ما تحملينه من السوائل المنحبسة الى ثلاثة كيلوجرامات قبل ان يبدأ الحيض.
* تخلصي من الغازات المنحبسة في بطنك بتقليل استهلاك
الملح، واكثري من شرب الماء.
* اخلدي الى النوم مبكراً ونامي وقتاً اضافياً.
* عليك بمزاولة نشاطات رياضية معتدلة مثل المشي.
فهذ ايساعد على قهر الكآبة وتخفيف أوجاع المعدة ويزيل الارهاق.


2- الغدة النخامية
والهرمونات البويضية المتعلقة بالدورة .
التبييض- خروج البويضة من المبيض—هو أهم حدث في دورة
الإخصاب; وتحدث مرة فقط في لحظة خلال الدورة، حتى لو كان
هناك أكثر من بويضة خرجت من المبيض.

هرمون الاوسترايدول ينتج فقط من التجويف أللذي يتكون قبل
التبييض، حيث انه يهيج الغدد الخاصة بعنق الرحم ويجعلها
تفرز نوع معين من المخاط(مخاط ذو صفات قابلة للإخصاب)
اللذي هو ضروري لمرور الحيوانات المنوية عبر عنق الرحم
لتصل إلى المبيض. هرمون الاوسترادول ينشط نمو غشاء بطانة
الرحم.

بعد التبييض هرموني الجفرون والاوستراديول ينتجا عن
الكتلة الصفراء من النسيج الهرموني اللتي تتكون في
المبيض . هرمون الجفرون هذا يسبب التغيير المفاجىء في
المخاط أللذي يحصل مباشرة بعد التبييض ويعرف بأعراض
الذروة.

هرمون الجفرون أيضا يحضر بطانة الحم الممتلئة
بالاوستروجين لزراعة البويضة المخصبة.في غياب الحمل يبدأ هرموني الاوسترايدول والجفرون
بالتناقص بعد سبعة أيام من التبييض وهذا يؤدي إلى نزول
الدم الخاص بالدورة بعد 11- 16 يوم من التبييض. تقنية بي لنجز للتحكم بالإخصاب الطبيعي تستخدم التغيير
في إنتاج المخاط الخاص بعنق الرحم كما تلاحظه المراة
نفسه كي تتعرف على الأحداث الأساسية للدورة المبيضية.
التغيرات الدورية في النشاط البويضي يتحكم بها إفراز
الهرمونين من الغدة النخامية, (FSH), (LH). يتم التحكم
بهذين الهرمونين عن طريق مساحة من الدماغ تدعى
الهايبوتلاموس (ما تحت السرير البصري). يعمل
الهايبوتلاموس كالحاسب الآلي حيث يقوم بتحليل الإشارات
الصادرة عن الأعصاب من المساحات الأخرى من الدماغ كتلك
أللتي تصدر عن العواطف والأحاسيس والعوامل البيئية مثل
الضوء والعتمة. كما تقوم أيضا بتحليل الإشارات الهرمونية
الخاصة في المبيض والغدد الصماء وللتي يتم نقلها عن طريق
مجرى الدم. الدورة المبيضية تتواصل على شكل سلسلة أحداث منتظمة.
خلال النصف الأخير من الدورة الماضية ، الناتج العالي من
هرموني الاوستراديول والجفرون أللذي يعمل عن طريق
الهايبوتلاموس يحد من إنتاج الهرمونيين FSH,LH من الغدة
النخامية.الإنتاج المتضائل من الاوستراديول والجفرون عن
طريق الكتلة الصفراء من النسيج الهرموني في نهاية الدورة
يزيل الحد من إنتاج هرمون FSH مما يؤدي إلى ارتفاع نسبة
التجاويف داخل المبيض تحتاج إلى حد معين من هرمون FSH
حيث لا يمكن أن يحصل تهيج أو إفراز تحت هذا الحد.

في البداية يكون هرمون FSH اقل من هذا الحد ويبدأ
بالارتفاع يبطأ حتى يتجاوز هذا الحد وبعدها تحفز مجموعة
من الجيوب للنمو النشط. يتطلب عدة أيام من النمو قبل أن
تبدأ الجيوب بإنتاج الاوستراديول أللذي يفرز في مجرى
الدم ويصل إلى الهايبوتلاموس لإعطاء إشارة بان الحد
المطلوب قد تم بلوغه ويوجد مستوى متوسط لإنتاج هرمون FSH
أللذي يجب تجاوزه قبل أن تبلغ الجيوب لمستوى التبييض
ومستوى أعلى يجب أن لا تتعداه وألا تحفز أعداد كثيرة من
الجيوب ويحصل تبييض متعدد. أعلى مستوى هو20 % أعلى من
الحد الأدنى وهكذا يكون التحكم الدقيق بإنتاج هرمون FSH
عن طريق الاوستروجين الناتج عن الجيوب ضروري جدا.

وطالما يتجه التجويف الغالب نحو التبييض ينتج بسرعة
كميات متزايدة من الاوستراديول. وهذا الاوستراديول يحفز
من إنتاج مخاط عنق الرحم ويحد من إنتاج هرمون FSH إلى ما
تحت الحد الأدنى، وبهذا يزيل الدعم المطلوب من التجاويف
الأقل اللتي تتنافس على التبييض.

انخفاض هرمون FSH يقاوم ميك****ية ناضجة ضمن التجويف
الغالب أللذي يحوله إلى مستقبل للغدة التناسلية النخامية
الثانية LH . النسب المرتفعة للاوستراديول تنشط
ميك****ية استرجاعية ايجابية في الهايبوتلاموس أللتي
تجعل الغدة النخامية تنتج كميات ضخمة من هرمون LH وهذا
الارتفاع في إنتاج هرمون LH هو المثير أللذي يسبب تمزيق
التجويف(التبييض) بعد حوالي 37 ساعة من بداية الارتفاع
الحاد في هرمون LH أو 17 ساعة بعد الذروة.

إنتاج المبيض للاوستراديول يقل بشكل كبير خلال تلك
الفترة قبل التبييض. بعد التبييض التجاويف الممزقة تتحول
إلى كتلة صفراء من النسيج الهرموني وإنتاج الهرمون
ألمبيضي الثاني ،الجفرون يتزايد بسرعة مع الاوستراديول
وهذا الهرمون يسبب التغير الكبير في خصائص مخاط عنق
الرحم أللذي يدل على أعراض الذروة وتناقصها نحو نهاية
الدورة مما يسبب نزول الدم الخاص بالدورة

فان ارتفاع إنتاج هرمون FSH إلى المستوى الأدنى والوسط
ربما يتعرض للتأخير. خلال الدورة العادية أللتي مدتها 28
يوم يتم الوصول إلى الحد الأدنى في اليوم الخامس، ولكن
بالنسبة للنساء أللتي تكون عندهم الدورة طويلة ربما لا
يتم الوصول إلى هذا المستوى لعدة اشهر، حوالي 23 يوما
قبل بداية الدورة التالية. لا يحصل أي تطور في التجاويف
حتى يتم التوصل إلى الحد الأدنى ولهذا يفرز كمية قليلة
من هرمون الاوستراديول ولا ينتج أي مخاط.وتواجه المرآة
أيام متتالية من الجفاف خلال تلك الفترة.

ما لم تكن المرآة قد وصلت إلى سن اليأس (انقطاع الطمث)
أو انقطاع الطمث الدائم فان كميات هرمون FSH ترتفع
لتزيد عن الحد الأدنى وتبدأ التجاويف بالنمو. خلال
الدورة العادية يستمر إنتاج هرمون FSH فوق الحد الأدنى
دون انقطاع حتى يتعدى الحد الأوسط في خلال أيام قليلة
والتجويف الغالب يتلقى إثارة أو تحفيز بكمية كافية لتصل
إلى التبييض، والفترة الزمنية ما بين تخطي الحد الأدنى
والتبييض هي من 7-10 أيام. وعلى كل فان الارتفاع يمكن أن
يقف قبل أن يصل إلى الحد الأوسط وتبقى التجاويف في حالة
تحفز دائم.

الكميات من هرمون الاوستراديول المفروزة تستقر على
مستويات اقل من ذروة ما قبل التبييض وتكون كافية لإثارة
مخاط عنق الرحم مع مزيد من الخصائص الاخصابية أللتي تبقى
نفس الشيء بينما تكون مستويات الاوستراديول ثابتة وحتى
يتم تحفيز التجويف الغالب إلى مرحلة التبييض بمستويات
أعلى من الاوستراديول. هرمون الاوستراديول يحفز بطانة
الرحم بحيث يحصل نزول الدم في وقت اختراق الاوستروجين.
وهذا ما يكون عادة السبب في نزول الدم(نزيف الدورة).

وفي النهاية فان تقنية أو آلية الاسترجاع تعمل على زيادة
كميات هرمون FSH فوق المستوى المتوسط ويحصل التبييض
فورا في خلال سبعة أيام. تسجيل أيام "الجفاف" أو بقع من
المخاط قبل فترة التبييض للدورات الطويلة هو عبارة عن
سجل لمستويات هرمون FSH سواء كانت اقل أو أعلى من الحد
الأدنى والتجاويف أللتي تنتج الاوستراديول تكون موجودة
أو غير موجودة.

وفي الوقت أللذي يتم فيه رفع التجويف الغالب إلى مستوى
التبييض فان الأحداث الناتجة تحصل بترتيب متزامن. الفترة
ما بين أعلى مستوى لإنتاج الاوستراديول والتبييض هي
عبارة عن يوم ونصف والفترة ما بين التبييض والدورة
التالية هي من 11-16 يوم. وان تقليل مدة الفترة الأخيرة
لأقل من 11 يوم يشير إلى أن الدورة غير قابلة للإخصاب،
وتطويل المدة يشير إلى الحمل.

يتم ملاحظة أقصى أعراض إنتاج المخاط أللذي يشير إلى
الإخصاب في اليوم أللذي يكون إنتاج الاوستراديول في أعلى
مستوياته و أللتي تسبق قمة أعراض المخاط والتبييض.
والتغير السريع أللذي يلي قمة أعراض المخاط يحصل قريبا
جدا من يوم التبييض ويكون بسبب زيادة إنتاج الجفرون في
ذلك الوقت. بداية نزول الدم للدورة التالية في حالة عدم
حصول الحمل متوقع بشكل كبير من هذه الأحداث.


3 - فترات الحيض المؤلمة
إن حوالي 80% من النساء يعانين بعض الضيق أو التعب أو
الألم أثناء فترة الحيض.

في أغلب النساء يكون الألم جزءاً طبيعياً من الحيض نتيجة
لانطلاق مواد تسمى البروستاجلاندينprostaglandins التي
تحدث تقبضات مؤلمة في الرحم (تقلصات).
ويحدث الألم بسب إنقباض وتقلصات في عضلات الرحم لطرد
بقايا الغشاء الداخلي للرحم إلى الخارج.والمسؤول عن هذه الإنقباضات كما ذكرنا هوالبروستاجلانتين.

وثمة نساء أخريات يعانين الألم نتيجة لوجود حالة مسببة،
مثل:

1-الأورام الليفية او العضلية للرحم.
2-المرض الالتهابي الحوضي:حدوث اي حالة عدوى أو إلتهاب
بالأعضاء التناسلية وغالبآ ما تكون الأعضاء المصابة هي
الرحم أو قناتي فالوب أو المبيضين.
3-البطان الرحمي.
4-وجود لولب داخل الرحم.

وبعض النساء يعانين الألم أثناء التبويض، أي في منتصف
دورتهن الحيضية وهذا نتيجة لانطلاق البويضة من المبيض،
وحالة آلام فترات الحيض تسمى أيضاً عسر الطمث.

الأعراض:-

قد يحدث شعور بالألم على شكل تقلصي في الجزء السفلي من
البطن أو ألم موجع في الظهر أو الساقين، وقد يكون الألم
مصحوباً بالقيء، الإسهال، الإمساك، الصداع، الدوار
والإغماء، ويبدأ الألم عادة في يوم بدء الحيض، ويتوقف
عند نهاية اليوم الثاني أو الثالث من فترة الحيض.

وتختفي آلام الحيض غالباً عندما تصل المرأة إلى عقد
الثلاثينات من عمرها أو بعد الحمل، وإذا كان الألم
ناتجاً عن اضطراب ما فقد تكون نوعيته مختلفة وقد يبدأ
بعد سنوات من انعدام آلام الحيض.

خيارات العلاج:-

نظرآ لكثرة الأسئلة عن طرق تخفيف الآم الدورة الشهرية
فقد رايت جمع كل الطرق والوصفات والخلطات والتمارين
والنصائح في ملف واحد، وقد قمت بإضافة بعض الأعشاب
والنصائح الأخرى الجديدة لتعم الفائدة بشكل أكبر، وإليكم
الان الطرق:

1-البابونج:

المقادير:
أزهار بابونج
كوب من الماء الساخن
طريقة التحضير:
تغمرملعقة من البابونج في كوب من الماء الساخن.
نتركها لمدة 7 دقائق ثم نصفيها.
ينصح به 3 مرات يوميا قبل وجبات الطعام فقط( لان تناوله
بعد الأكل يسبب ألماً في المعدة)
2-العرعر:

المقادير:
ملعقة من حب العرعر
كوب من الماء الساخن.
طريقة التحضير:

ندق حب العرعر.
نضع الحب المدقوق في كوب الماء الساخن.
يترك مدة 7 دقائق ثم يصفى.
ينصح بشربه 3 مرات يوميآ بين وجبات الطعام فقط.

3- القرفة:

ينصح بشرب شراب القرفه عند أول أيام نزول الدورة
الشهرية.

4-الحلبة:

ينصح بشربها مغلية في الصباح والمساء مرتين باليوم .

5- تناول غذاء متوازن وتجنب الأغذية الدسمة وإليك هذه
الأغذية المفيدة:
الحبوب-البقوليات-الكبد -الكلاوي-الاسماك(فيها فيتامين
ب2).
اللحوم-الاسماك - الخميرة - العسل الأسود -الجزر-التفاح
-الموز-البرتقال -التين(فيها فيتامين ب6 والبيرودكسين).
الليمون - البقدونس - السبانخ - الطماطم - الخس -
الجوافة - الموالح(فيها فيتامين ح).
السمسم - اللبن - الجبن - البيض - الزيتون - السبانخ -
الخس(فيها الكالسيوم).
6- التقليل من تناول السكريات كالشكولاته فهي تخفف من
الالام.

7-التقليل من تناول الاغذية المالحة أو المخللات.

8- التقليل من الشاي والقهوة والمياة الغازية والمشروبات
الغازية.

9-تجنب التوتر وضرورة الراحة.

10- ينصح برياضة المشي.

11-تناول إحدى الكبسولات الطبيعية التالية (متوفرة في
الصيدليات وهي عبارة عن فيتامينات):

أ_ كبسولة زيت السمك.

ب_ كبسولة زيت زهرة الربيع.

ت_ كبسولة فوسفات المغنيسيوم .

وهي على إرتخاء العضلات وتخفيف التقلصات بنسبة 40%.

13- عمل تدليك ومساج لعضلات البطن.


14-الإستلقاء على الظهر ووضع قطعة أو كمادة أو ضمادة
مبللة بماء دافيء أقرب إلى السخونة على البطن فالحرارة
تسكن الألم أو وضع كيس من الماء الساخن على البطن.


15-أخذ حمام دافئ لمدة عشرين دقيقة مرتين في اليوم
لتخفيف حدة الألم.

16- تدفئة الجسم وعدم التعرض للهواء البارد وخصوصآ(
المكيف)

17-إرفعي ساقيك قليلآ (ضعيها على وسادة) أثتاء نومك.

18-أرقدي على أحد جانبيك مع ثني ركبتيك(مثل وضع الجنين
في الرحم)

19-نادي زوجك أو اختك أو أمك لتدليك وحك الظهر.

20-تناولي وجبات عديدة خفيفة تصل إلى 5 مرات بدلآ من 3
وجبات رئيسية ثقيلة.

21-تنفسي ببطء وحاولي الإسترخاء.

21-تناول الأدوية المسكنة مثل الإسبرين والإيبوبروفين.
ويعتبر عقار الإبوبروفين (Ibuprofen)أشهر الأدوية
وأكثرها فاعلية
حيث تتناول قرصين عيار 200 غرام أربع مرات يوميآ.
ويمكن تناول الإسبرين( وهو بديل عن الإبوبروفين في حالة
عدم توفره).


22-الإستلقاء على الظهر ووضع قطعة أو كمادة أو ضمادة
مبللة بماء دافيء أقرب إلى السخونة على البطن فالحرارة
تسكن الألم
أو وضع كيس من الماء الساخن على البطن.
23-لصقات حرارية (بديلة عن الماء الساخن).

24-لصقات طبية مسكنة جلدية توضع على مكان الألم.

25-شرب المشروبات الساخنة والإبتعاد عن المشروبات
الباردة والغازية.

26-تناول أو شرب الاعشاب الشعبية كالنعناع والبابونج
والميرمية واليانسون.

الحالات التي يجب مراجعة الطبيب فيها:

1_ إذا زادت حدة الألم ولم يظهر أي تحسن وإستمرت لأكثر
من 3 أيام منذ بدء الدورة الشهرية.

2_ إذا ارتفعت درجة الحرارة لأكثر من 37.8 درجة دون سبب
ظاهر.

3_ إّذا ظهر وبدى المرض والإعياء والإرهاق الشديد على الفتاة.

4 - البلوغ وتأخر الدورة الشهرية

تأخر الدورة والبلوغ

إن من أهم التغيرات التي تحدث للفتاة في سن البلوغ
هو نزول الدورة الشهرية، وتحدث في الغالب الدورة الشهرية
ما بين سن 11-13 عاماً ويسبق نزول الدورة الشهرية عدة
تغيرات منها نمو الثدي وزيادة الطول وظهور الشعر في
أجزاء متفرقة من الجسم. وقد يتأخر نزول دم الدورة إلى ما
بعد سن 14 عاماً، ولكن يجب التنبه في هذه الحالة إلى
ظهور التغيرات الأخرى للنمو. أما إذا كانت جميع التغيرات
لم تظهر في هذه السن فيجب مراجعة الطبيب النسائي وإجراء
الفحوصات. أما إذا كانت التغيرات الأخرى قد ظهرت فمن
الممكن الانتظار إلى سن السادسة عشرة من العمر، حيث من
الممكن نزول الدورة الشهرية، ويحدث ذلك في الكثير من
الفتيات، ويعود ذلك إلى عوامل وراثية.
في القليل من الحالات قد تشعر الفتاة عند بلوغها سن
البلوغ بآلام شهرية في أسفل البطن، ولكن لم يظهر دم
الطمث ففي هذه الحالة ربما يكون السبب وجود انسداد كامل
في غشاء البكارة، وبالتالي عدم نزول الطمث ويتجمع الدم
في المهبل والرحم ويصاحبه آلام شديدة وربما يحدث احتباس
في البول، وفي هذه الحالات تحتاج الفتاة لتدخل سريع
لاجراء عملية لفتح غشاء البكارة بالقدر الذي يسمح بنزول
دم الدورة الشهرية ويتحرج الكثير من الفتيات وآبائهن من
إجراء هذه العملية ولكنها ضرورية ولا بديل عن إجرائها.

وقد يكون من أسباب عدم نزول الدورة الشهرية في السن
المعروفة قد يكون الحمية الغذائية القاسية والرياضة
العنيفة وكذلك للحالات النفسية المرضية، ولكن في مثل هذه
الحالات تكون التغيرات الأخرى للبلوغ موجودة.

ومن أهم الأسباب لتأخر نزول الدورة الشهرية في سن البلوغ
الاضطرابات الهرمونية مثل تكيس المبايض وارتفاع هرمون
الحليب وقصور أو إفراط وظائف الغدة الدرقية. وهذه من
الأمور السهلة ومن الممكن علاجها بسهولة. ولكن هنالك
أسبابا للاسف لا يمكن علاجها في تأخر نزول الدورة
الشهرية منها العيوب الخلقية في الرحم والمبيض، فقد يكون
الرحم غير موجود أو عدم وجود عنق الرحم وفي بعض الحالات
يكون هنالك خلل في الكروموسومات الوراثية يصاحبها ضعف أو
عدم وجود المبيض. وهذه الحالات لا يوجد لها علاج ومن
الممكن في حالات وجود الرحم من الممكن اعطاء هرمون
تعويضي بشكل دوري ويمكن أن تنزل الدورة شهرياً ولكن لا
يمكن حدوث الحمل.

لذا ننصح الآباء والأمهات بمراجعة فتياتهم للطبيب عند سن
الرابعة عشرة إذا لم تنزل الدورة الشهرية ولم تظهر
علامات البلوغ الأخرى، أما إذا وجدت علامات البلوغ
الأخرى فيجب عليهم الانتظار إلى سن السادسة عشرة من
العمر.

5 - انقطاع الطمث :
ويعني عدم نزول دورة طمثية شهرية

وهناك نوعان من انقطاع الطمث :
- انقطاع طمث اولي : اي لم يحدث بدء الدورة الطمثية
مطلقا

- انقطاع طمث ثانوي : وينقطع الطمث في هذه الحالة لمدة
ستة اشهر او اكثر بعد نزوله اول مرة

أ - اسباب فسيولوجية :
مثل تاخر البلوغ وفي حالة حدوث حمل ورضاعة وبعد سن الياس
حيث يضمر المبيضان

ب - اسباب مرضية :
1 - انقطاع طمث ظاهري ( غير حقيقي ) : حيث يحدث الطمث
ولا يستطيع دم الطمث الخروج للخارج لوجود انسداد بعنق
الرحم او المهبل او لانسداد غشاء البكارة كاملا ( عيب
خلقي ) .

2 - انقطاع طمث حقيقي نتيجة الاسباب الاتية :
- اسباب عامة :
نتيجة اعتلال صحة الفتاة او المراة بوجه عام مثل حالات
الانيميا وسوء التغذية او السمنة المفرطة والامراض
المزمنة وفي بعض ممارسي الرياضة العنيفة من السيدات وقد
تكون نتيجة استخدام ادوية مثل هرمونات الذكورة واقراص
منع الحمل .
- اعتلال وظيفة غدة الهيبوثالاموس :
وهي موجودة اسفل المخ وتنظم عمل الغدة النخامية التي
تتحكم في وظيفة المبيضين وباقي غدد الجسم .
ومن الطريف انه يحدث احيانا ما يسمى بالحمل الكاذب نتيجة
شدة شغف المراة بالحمل فتنقطع الدورة وقد تشعر السيدة
باعراض تشبه اعراض الحمل
- اعتلال وظيفة الغدة النخامية :
وقد يكون هذا الاعتلال من البداية وقد ينتج بسبب انسداد
الاوعية الدموية المغذية نتيجة نزف شديد بعد الولادة او
نتيجة وجود اورام بالغدة النخامية او قلة او زيادة نشاط
مكوناتها .
- اسباب في الغدة الدرقية : سواء كان ذلك لزيادة نشاط
الغدة او قلة نشاطها مما يؤثر على التمثيل الغذائي للجسم
وكذلك على وظائف المبيض .

- اسباب في الغدة فوق الكلية :
ويحدث ذلك في حالة قلة نشاط الغدة او في حالة زيادة
نشاطها او نتيجة وجود ورم بالمبيض يفرز هرمون الذكورة او
لقلة استجابة المبيض للهرمونات المنبهة للغدة النخامية .
- اسباب بالرحم : مثل عدم وجود الرحم خلقيا او لاستئصاله
جراحيا او لصغر تكوينه او نتيجة عملية كحت جائرة نتج
عنها ازالة كل الغشاء المبطن لجدار الرحم او نتيجة
التصاقات الغشاء المبطن لجدار الرحم نتيجة هذا الكحت
الجائر او نتيجة التهاب .
- عدم التكوين الصحيح للكروموزومات بالجسم . مثل نقص
كروموزوم إكس حيث يوجد كروموزوم واحد بدلا من اثنين .

اعراض انقطاع الطمث :
- في حالة انقطاع الطمث الاولي او اول مرة للفتاة :
لاتوجد اعراض سوى عدم نزول الدورة اطمثية الشهرية
- في حالة الانقطاع غير الحقيقي
نتيجة انسداد غشاء البكارة بالكامل او الانسداد بالمهبل
او عنق الرحم يحدث تجمع لدم الحيض بالجهاز التناسلي
للفتاة وتشكو الفتاة من مغص اسفل البطن كل شهر واذا لم
تكتشف حالة انسداد غشاء البكارة بالكامل مبكرا يستمر
تجمع دم الطمث بالمهبل والرحم وتظهر كتلة بالبطن وقد
تعاني الفتاة من انحباس البول
- في حالة انقطاع الطمث الثانوي :
قد تعاني السيدة من :
- اعراض حمل اذا كان هو السبب في الانقطاع
- تعاني السيدة من اعراض سن الياس مثل التوتر والشعور
بسخونة تصعد من الصدر الى الوجه والام بالمفاصل وذلك
نتيجة ضمور المبيضين
- واذا كان سبب انقطاع الطمث ناتجا من اعتلال وظائف
الغدد تكون الاعراض تبعا لطببيعة الاعتلال

الوقاية والعلاج

اذا تاخر نزول الطمث عن السن الطبيعية لابتدائه تفحص
الفتاة للتاكد من عدم انسداد غشاء البكارة بالكامل فاذا
كان هذا هو السبب يتم عمل فتحة جراحية بالغشاء لتسمح
بنزول دم الطمث وحتى لا يؤثر ذلك على الجهاز التناسلي
الداخلي للفتاة اما اذا كانت نتيجة الفحص مرضية فيؤجل
العلاج حتى سن 18 سنة
والعلاج في باقي الحالات يكون علاج السبب
وفي حالة اعراض سن الياس يمكن اعطاء السيدة هرمونات
تعويضية تحت اشراف دقيق وفحص متكرر من الطبيب .

6 -اضطراب الطمث :

قد يكون اضطراب الدورة الطمثية في صورة عدم انتظامها او
تباعد نزولها او قلة الطمث او غزارته
- عدم انتظام الدورة الطمثية :
ويحدث مع بداية نزول الدورة في الفتيات الصغيرات وقرب سن
الياس ويكون التبويض غير منتظم ولا تنصح الزوجة التي
تعاني من عدم انتظام الدورة باستخدام فترة الامان كوسيلة
لمنع الحمل حيث لا يمكن تحديد الفترة التي يتم فيها
التبويض لاستبعاد العملية الجنسية اثنائها
- تباعد الدورة الطمثية :
متوسط الدورة الطبيعية من بداية نزولها الى نزول الدورة
التالية هو 28 يوما واذا لم تبدا الدورة لاكثر من 35
يوما يسمى هذا تباعد للدورة وفي هذه الحالة لا يحدث
التبويض في اليوم ال14 للدورة بل يحدث قبل الدورة
التالية باسبوعين وعادة تعاني السيدات اللاتي تتباعد
دوراتهن واللاتي تعانين من عدم انتظام الدورة تاخر الحمل
- قلة الطمث :
وتكون كمية دم الطمث قليلة وعدد ايام الادماء قليلة ايضا
يومين او يوم واحد وقد تعاني السيدات تباعد الدورات وقلة
الطمث معا
- تقارب الحيض :
حيث يقل طول الدورة الشهرية عن ثلاثة اسابيع وقد تعاني
الفتاة من الاحاضة كل اسبوعين وعادة يحدث هذا مع بداية
نزول الدورة بعد البلوغ او قرب سن الياس وبعد الولادة او
الاجهاض وقد يكون بسبب ميل خلفي للرحم يؤدي بدوره
لاحتقان المبيضين وضمور الجسم الاصفر سريعا ويجب استبعاد
قلة نشاط الغدة الدرقية كسبب لذلك

- غزارة الحيض :
اذا طالت مدة نزول دم الطمث بدرجة كبيرة ويحدث ذلك نتيجة
وجود ورم ليفي بالرحم والتهابات بالحوض والامساك بسبب
احتقان الحوض كما يحدث في حالات الميل الخلفي للرحم او
سقوطه وقد يكون السبب استخدام اللولب الرحمي كوسيلة لمنع
الحمل وعادة يكون مصاحبا بعسر طمث احتقاني وتعاني
السيدات من انيميا ويجب استبعاد وجود خلل في تجلط الدم
كاحد اسبابه

الوقاية والعلاج :
- عدم انتظام الدورة او قلتها او تباعدها في الفتيات
الصغيرات حديثا بعد البلوغ لا يحتاج الى علاج وسوف تنتظم
الدورة بمجرد انتظام التبويض وفي حالة حدوث ذلك قرب سن
الياس قد تحتاج السيدة لفحص او تعويض هرموني
- في حالة غزارة الحيض تنصح السيدات المستخدمات لولب
الرحم بالراحة اثناء الدورة وتعطى السيدات مركبات الحديد
والفيتامينات حتى لا يعانين من انيميا وفي باقي الحالات
يكون العلاج موجها للسبب

رابعا : التوتر قبل الطمث :

تعاني نحو 40 % من الاناث البالغات من اعراض التوتر قبل
الطمث وتظهر هذه الاعراض خلال العشرة الايام الاخيرة من
الدورة الشهرية الطمثية اي قبل نزول دم الطمث بعشرة ايام
وتختلف هذه الاعراض من خفيفة الى اعراض شديدة مما يؤثر
على كفاءة المراة في العمل او يؤثر على تعاملها مع
الاقارب والصديقات ويلاحظ اختزان السوائل بالجسم مسببا
تورما مؤقتا في بعض اجزاء الجسم

- اعراض التوتر قبل الطمث :

- انتفاخ واختزان السوائل في الجسم
- تضخم والم بالثديين
- ظهور حب الشباب او قرح باردة او القابلية لانتشار
فيروسات القوباء
- ازدياد وزن الجسم بمعدل خمسة ارطال او اكثر بسبب
اختزان السوائل
- صداع والام بالظهر والمفاصل والام مفصلية او عضلية
- شعور بالتوعك او ضغط واكتئاب او قلق او عدم استقرار
- رغبة ملحة في التهام الطعام خاصة السكر او الملح
- ارق
- نعاس وارهاق او على النقيض نشاط شديد
- هبات ساخنة او غثيان
- امساك او اسهال او اضطرابات بولية
الاسباب :
- الموصلات العصبية :
التفاوت الشهري في كيميائيات المخ وتشمل اندورفينات تغير
المزاج قد يكون هذ هو السبب المتوقع والدراسات التي
اجريت حتى الان لم تؤكده

- حالات نقص التغذية :
ان اعراض ما قبل الحيض هي اعراض تغير مزاج واحتجاز سوائل
وانتفاخ وتورم والام في الثديين واقبال على بعض الاطعمة
واحساس بالوهن يرجع الى نقص فيتامين 6ب او الماغنيسيوم
بعض الابحاث تعتقد ان احد انواع اعراض ما قبل الحيض وهو
يتميز بحدوث الصداع والدوار وخفقان القلب وزيادة الشهية
والميل لاكل الشوكولاتة انما يرجع الى نقص عنصر
الماغنيسيوم بسبب التوتر العصبي وطبقا لهذه النظرية فان
الميل الشديد للشوكلاتة وهي غنية بعنصر الماغنيسيوم
يساعد على معادلة النقص في في هذا العنصر ولكن لسوء الحظ
فان السكر الموجود بالشوكلاتة ايضا يرفع مستويات
الانسولين في الدم مما قد يزيد الاعراض الاخرى سوءا

الوقاية والعلاج :
اذا تاكدت من ان الاعراض هي اعراض ما قبل الحيض فهناك
الكثير من التغيرات في نمط حياتك التي يمكنك اتباعها وقد
تساعد في تخفيف حدة تلك الاعراض :
- التمرينات البدنية الخفيفة :

اظهرت الدراسات ان التمرينات الرياضية بانتظام تخفف
وتصرف اعراض ما قبل الحيض لانها تساعد على افراز
الاندورفينات وبقية كيميائيات المخ التي تساعد على تخفيف
التوتر والالم وتصلح من حالتك المزاجية
- النوم :

النوم لفترات كافية مهم ايضا لعلاج اعراض ما قبل الحيض
بنجاح والحرمان من النوم يزيد من تلك الالام ومن الشعور
بالاعياء والتوتر العصبي والاعراض النفسية الاخرى
- الطعام :

حاولي تناول الاكلات قليلة الدهون والغنية بالالياف (
الخضروات والسلطة ) وتجنبي الملح والسكر والكافيين
والدقيق الابيض ومنتجات الالبان لمدة من 7 الى 14 يوم
قبل موعد الحيض
- الوجبات الصغيرة :
اجعلي وجباتك صغيرة متعددة ولتكن ست مرات يوميا بدلا من
التقليدية وهي 3 وجبات كبيرة فذلك يخفف اعراض الحيض
وربما يكون ذلك بسبب ضبط مستوى الانسولين بالدم
- الفيتامينات :

يؤيد خبراء التغذية تناول المكملات المحتوية على فيتامين
ب6 ( من 50 الى 100 ملجم ) والمغنيسيوم ( 250 ملجم )
يوميا
- سيطري على رغباتك في الطعام :
ان استسلامك لتلك الرغبات في التهام الشوكلاتة الغنية
بالسكر قد يؤدي الى تدهور اعراضك فعليك بتناول الفاكهة
الطبيعية بدلا من الحلوى
- الحمامات الساخنة :

كلما اقترب موعد الدورة فاحصلي على حمامات ساخنة طويلة
لتخفيف التوتر والضغوط
- استخدام الحرارة المباشرة لتخفيف الالم :

استخدمي الكمادات الساخنة لتخفيف الام الظهر والعضلات
والبطن
- الاعشاب المساعدة :
تناول مغليات الاعشاب تفيد جدا في سيولة الدم والتخفيف
من حدة الم الحيض
تناولي مغلي القرفة والزنجبيل وقشر البن واكثري من تناول
التمر وملعقة من العسل في الصباح

7 -عسر الطمث :

عسر الطمث يعني الشعور بالم مصاحب لنزول الدورة او قبلها
بعدة ايام وانواعه كالتالي :
- عسر طمث تقلصي :

يسمى ايضا طمث اولي وهو شكوى شائعة في الفتيات وهو مؤشر
على حدوث التبويض وعادة لا تصاحبه امراض بالحوض وتبدا
الفتيات في الشكوى منه عادة بعد انتظام التبويض اي بعد
سنتين الى 3 سنوات من بدء نزول الدورة وتعاني الفتيات من
تقلصات متكررة باسفل الحوض ويبدا الالم مع بداية نول
الدورة ويستمر 12 - 24 ساعة وقد تشعر الفتاة بامتداد
الالم الى الجزء الامامي للفخذين وقد يصاحب هذه التقلصات
غثيان او قيء او اسهال ولكن تختفي هذه الاعراض بعد
الولادة او الاجهاض وتتحسن الحالة لمدة 6 اشهر بعد عملية
توسيع لعنق الرحم

الاسباب :
يمكن ارجاع الاسباب على نحو افتراضي الى ضيق بعنق الرحم
او الى نقص كمية الدم المغذية لعضلة الرحم نظرا
لانقباضها او الى زيادة الحساسية للالم كاستعداد شخصي
والى عدم تناسب هرمونات الانوثة او الى زيادة مادة
البروستاجلاندين التي تسبب تقلص عضلات الرحم وقد تؤدي
ايضا الى القيء وقد يحدث عسر الطمث التقلصي لوجود ورم
ليفي بالرحم او بعد وضع لولب بالرحم

العلاج :
يجب ان يوضح للفتاة واقاربها ان هذه الظاهرة غير مرضية
وانها تعني بوجود تبويض وتستجيب الحالة لبعض الادوية
التي تمنع تقلصات الرحم وفي السيدات المتزوجات اذا كانت
الاعراض غير محتملة تجرى عملية توسيع لعنق الرحم حيث
تتحسن الحالة لمدة 6 اشهر ويشجع حدوث حمل وفي حالة وجود
ورم ليفي ينصح باستئصال الورم
- عسر طمث احتقاني :
في هذه الحالة يبدا الالم قبل نزول الدورة بعدة ايام
ويكون الما مستمرا غير محدد باسفل الحوض وقد يمتد للظهر
ويختفي الالم بمجرد نزول الدورة
الاسباب :
السبب الرئيسي هو احتقان الحوض وقد ينشا هذا الاحتقان
نتيجة الجلوس لفترات طويلة او نتيجة وجود امساك مزمن كما
يحدث هذا الاحتقان نتيجة لالتهابات بالحوض او وجود اورام
بالرحم او الحوض او بسبب الميل الخلفي للرحم او سقوطه
واذا كانت السيدة تعاني من نمو الغشاء المبطن للرحم
بالحوض فانها تعاني من الام بالحوض قبل الدورة ثم تبدا
حدة الالم حتى يبلغ اقصاه عند انتهاء نزول الدورة ثم
تبدا حدة الالم في الهبوط تدريجيا وهذا العرض بهذه
الصورة يساعد الطبيب في تشخيص هذا المرض حتى قبل فحص
المريضة.
العلاج :
يجب النصح بعدم الجلوس لفترات طويلة ويعالج الامساك وقد
تنصح السيدة باستخدام بعض المسكنات المهبلية التي تقلل
احتقان الحوض ويبقى العلاج الحقيقي هو ازالة سبب احتقان الحوض.

8 - سن اليأس ( تغير الحياة )

تعرف سن الياس بتوقف الدورة الشهرية لمدة اكثر من ستة
اشهر وعادة يحدث هذا بعد سن الخمسين وينتج عن توقف
التبويض واختفاء الحويصلات المحتوية على البويضات ويعتبر
التوقف التام للدورة نهاية لمرحلة من الفشل التدريجي في
وظائف المبيض لمدة عدة سنوات سابقة وفي معظم الاحوال تقل
كمية الدورة وتتباعد الدورات تدريجيا حتى تتوقف تماما
وقد تتوقف فجاة بدون هذا التدرج

اعراض الدخول الى مرحلة انقطاع الطمث :
- الهبات الساخنة
- الارق
- تقلبات المزاج
- ضعف الذاكرة او نقص القدرة على التركيز
- جفاف المهبل
- تغيرات بالثديين
- صداع
- الاحساس بضربات القلب
- فقد الرغبة الجنسية او زيادتها احيانا في حالات قليلة
- مشكلات بالجهاز البولي
- زيادة نمو شعر الوجه
- الاكتئاب

تغيرات الدورة الحيضية :
من المتوقع ان تصبح الدورة الحيضية اقل انتظاما عند دخول
المراة مرحلة سن الياس من المحيض فقد تتباعد فترات الحيض
او يصبح الحيض اقل في كميته وبعض النساء يلاحظن ان
دورتهن الشهرية تتغير من شهر لاخر وهذا هو اكثر الاعراض
شيوعا اما اذا تقاربت معا الدورات الشهرية او كان الحيض
اكثر كثافة فهذا يعد غير طبيعي ويجب مراجعة الطبيب
للتاكد من عدم الاصابة بسرطان بطانة الرحم. وقصر فترات
الدورات الشهرية قد يكون علامة على عدم حدوث التبويض
فالتبويض يحدث عادة في منتصف الدورة الشهرية وكلما
انخفضت كمية الاستروجين في الجسم قل عدد الايام السابقة
على منتصف الدورة الشهرية وفي نفس الوقت فان الاستروجين
تقل كميته فيتفاوت عدد الايام التي تلي منتصف الدورة
الشهرية وانخفاض مستوى كل من الهرمونين يكون له تاثير
قوي على الدورة الشهرية . وغياب بعض فترات الحيض هو امر
غير قليل الحدوث اذ ان هناك بعض الشهور التي لا يحدث
فيها تبويض وهذا معناه عدم انتاج هرمون البروجستيرون
وبالتالي عدم تساقط بطانة الرحم ويمكن التفرقة بين غياب
نزول الحيض وبين حدوث الحمل بوجود اعراض اخرى فغياب
الحيض الذي يكون مصحوبا بجفاف المهبل وحدوث الهبات
الساخنة يكون في الغالب متعلقا بسن الياس من المحيض اما
غياب الحيض المصحوب بالغثيان والارهاق وامتلاء الثدي
الذي يكون مؤلما عند لمسه هي اعراض يمكن ان تكون ناتجة
عن الحمل فيجب زيارة الطبيب للتاكد من السبب
ولو كان السبب الوحيد للنزيف غير الطبيعي هو التغيرات
الهرمونية المرتبطة بسن الياس فان العلاج الهرموني
التعويضي قد يغني عن اجراء عملية استئصال الرحم ومن
المعلوم ان النزيف غير الطبيعي في هذه الحالة سوف ينقطع
تماما عندما تكتمل مرحلة انقطاع الطمث تماما
واذا كان النزيف مرتبطا بوجود اورام ليفية بالرحم فقد
يوصي الطبيب باستئصال الاورام في حالة وجود ضغط على
المستقيم او المثانة البولية ويمكن معرفة درجة الاورام
بالفحص بالموجات فوق الصوتية كما يمكن اخذ عينة من بطانة
الرحم للكشف عن وجود سرطان الرحم .

9 - النزيف الرحمي غير الطبيعي :

يأخذ النزيف الرحمي غير الطبيعي الاشكال الاتية :

- تقارب الطمث :
*********
حيث يتكرر الطمث في مدة اقل من ثلاثة اسابيع كل اسبوعين
مثلا وبذلك يتكرر الطمث مرتين بدلا من مرة واحدة شهريا
الاسباب :
******
- احتقان الحوض نتيجة ميل خلفي للرحم وهبوطه او نتيجة
وجود اورام ليفية او نتيجة وجود التهاب مزمن بالحوض او
امساك مزمن ويؤدي هذا لاحتقان المبيض مما يساعد على سرعة
ضمور الجسم الاصفر الذي يتكون بعد افراز البويضة وبضمور
الجسم الاصفر يقل مستوى هرموني الاسترةجين والبروجسترون
وينتج عن هذا سقوط الغشاء المبطن للرحم مبتدئا دورة
طمثية جديدة
- قلة نشاط الغدة الدرقية
- قد يحدث تقارب الطمث بصفة مؤقتة بعد الولادة وبعد
البلوغ وقرب سن الياس
العلاج :
*****
- ازالة اسباب احتقان الحوض ان وجدت
- اعطاء هرمون الغدة الدرقية في حالة نقص نشاطها
- العلاج بهرمون البروجستيرون لاطالة الدورة حيث يعطي
الهرمون لمدة 10 ايام ابتداء من اليوم الخامس عشر
لابتداء الدورة
- العلاج بهرموني الاستروجين والبروجستيرون لمدة 21 يوم
ابتداء من اليوم الخامس لابتداء الدورة وقد تستعمل اقراص
منع الحمل لهذا الغرض
- علاج الانيميا بمركبات الحديد والفيتامينات
-غزارة الطمث :
*********
ويعني ذلك تدفق الطمث بغزارة تؤدي لحدوث انيميا او زيادة
مدة الادماء على سبعة ايام او كليهما معا
الاسباب :
*******
- قد تحدث غزارة للطمث بدون اسباب عضوية واضحة ويحدث ذلك
نتيجة خلل في نضوج للجسم الاصفر الذي يتكون في المبيض
بعد خروج البويضة فاذا كان نضوج الجسم الاصفر غير منتظم
ينتج عن هذا نزيف رحمي قبل بداية الدورة الطبيعية واذا
لم يتلاشى الجسم الاصفر في موعده تستمر الدورة الطمثية
لفترة اطول
- احتقان الحوض لهبوط الرحم وميله للخلف ولوجود اورام
ليفية بالرحم
- استعمال لولب منع الحمل كوسيلة لتنظيم الاسرة حيث
تزداد كمية ومدة الادماء للضعف
- اسباب عامة للنزيف مثل عدم تجلط الدم بكفاءة وهبوط
عضلة القلب واستخدام ادوية منع التجلط بجرعة زائدة وفي
حالة اعتلال وظيفة الكبد .
العلاج :
- علاج الانيميا وعلاج الاسباب العامة للنزيف واستخدام
مواد تساعد على تجلط الدم
- علاج هرموني بواسطة هرمون البروجستوجين
-عملية كحت للغشاء المبطن للرحم توقف النزيف في نسبة
كبيرة من السيدات ولكن الداعي الحقيقي للعملية هو تحليل
الغشاء المبطن للرحم بعد كحته لمعرفة سبب النزيف واعطاء
العلاج المناسب
- اذا لم تستجب السيدة للعلاج الهرموني وقاربت سن الياس
يستاصل الرحم او تجرى عملية ازالة كاملة للغشاء المبطن
للرحم اذا كانت الحالة الصحية للمريضة لا تسمح باستئصال
الرحم
- النزيف الرحمي غير المنتظم :
في هذه الحالت يستمر النزيف او يحدث بصورة غير منتظمة
وليس لهذا علاقة ثابتة بميعاد الدورة
الاسباب :
*******
- اخذ هرمونات بصورة غير منتظمة مثل اقراص منع الحمل
- قد يصاحب استخدام اللولب كوسيلة لتنظيم الاسرة
- اورام موضعية مثل ظهور الورم الليفي بتجويف الرحم حيث
يتحلل سطحه مؤديا الى نزيف رحمي متكرر وغير منتظم او
سرطان بعنق الرحم او بالغشاءالمبطن للرحم
- نزيف رحمي غير وظيفي :
******************
ويحدث ذلك بعد البلوغ او قبل الياس حيث لا ينتظم التبويض
وفي حالة عدم التبويض تنمو البويضة لتكون كيسا بالمبيض
مفرزة هرمون الاستروجين بكمية كبيرة الذي ينشط نمو
الغشاء المبطن للرحم الذي يسقط لعدم انتظام مستوى
الهرمون بالدم مؤديا لنزيف رحمي بعد فترة انقطاع للدورة
لمدة 6 -8 اسابيع وعادة ما يكون النزيف شديدا وبدون الم
ويؤدي الى انيميا
ويمكن تشخيص الحالة باجراء عملية كحت للغشاء المبطن
للرحم وفحصه بعد تجهيزه بصبغات معينة
وقد يحدث النزيف الرحمي غير الوظيفي بصورة اخرى حيث لا
تنمو البويضة بالمبيض بصورة طبيعية مؤدية لقلة كمية
هرمون الاستروجين بالدم وعدم انتظام مستواه مما قد يؤدي
الى سقوط الغشاء المبطن للرحم بصورة غير منتظمة مسببا
نزيفا رحميا مستمرا
العلاج :
*****
- تحسين الحالة العامة للمريضة بواسطة مركبات الحديد
والفيتامينات
- تنصح السيدة التي تستخدم اقراص منع الحمل باخذها بصورة
منتظمة وفي نفس المواعيد
- في حالة وجود اورام بالرحم تجرى العملية الجراحية
المناسبة
- في حالة النزيف الرحمي غير الوظيفي تعالج المريضة
بهرمون الاستروجين ثم البروجستوجين في حالة عدم نمو
البويضة دون تبويض تعالج بهرمون البروجستوجين او
بالمركبات الطبية التي تساعد على استحداث التبويض
وانتظامه اذا كانت الاسرة غير مكتملة وتحتاج لمزيد من
الاطفال وبحدوث الحمل تشفى المريضة
- النزيف عن طريق المهبل بعد سن الياس:
الاسباب :
********
في اكثر من 25 % من الحالت يكون السبب ورما خبيثا بعنق
الرحم او الغشاء المبطن للرحم او المهبل
- قد يحدث النزيف نتيجة للعلاج التعويضي بالهرمونات بعد
سن الياس
- اسباب عامة للنزيف مثل ارتفاع ضغط الدم وامراض الدم او
نتيجة استخدام الادوية التي تمنع تجلط الدم لعلاج مرض
اخر مثل قصور الدورة الدموية للشرايين التاجية للقلب في
هذه السن
- قد يكون سبب النزيف التهاب بالمهبل او الرحم او نتيجة
تقرحات للمهبل نظرا لسقوطه او لوجود عجلة مهبلية تساعد
على عدم سقوط الرحم كعلاج مؤقت
العلاج :
******
- لابد من اخذ عينات من عنق الرحم والغشاء المبطن للرحم
ومن خلايا المهبل في كل هذه الحالات حتى نتاكد من عدم
وجود ورم خبيث وفي حالة وجوده يتم العلاج الفوري
بالوسيلة المناسبة جراحيا او باستخدام النظائر المشعة
- علاج الالتهابات والتقرحات ان وجدت بواسطة المضادات
الحيوية المناسبة
- علاج امراض الدم وارتفاع ضغط الدم .

10 - النزيف عن طريق المهبل :

يبدا نزول دم الحيض الشهري عند البلوغ ويتوقف عند بلوغ
السيدة سن الياس اي بعد حوالي 52 سنة من العمر ويتميز
ادماء الحيض بانتظامه وعادة تحدث الدورة كل 28 يوم وتكون
مدو نزول الدم 7 - 3 ايام وكمية الادماء متوسطة حيث
تحتاج السيدة لاستعمال حوالي 3 فوط صحية في اليوم ويعتبر
نزول الدم عن طريق المهبل غير طبيعي في حالة حدوثه بعد
توقفه بعد سن الياس او اذا كان النزول غزيرا ويؤثر على
الحالة الصحية للفتاة او المراة او اذا كان مستمرا او
غير منتظم ويعتبر الرحم مصدر النزيف الرحمي في معظم
الاحوال ولكن قد يكون السبب في المهبل وقد يكون المبيض
سببا في نزول النزيف من الرحم

اسباب النزيف طبقا لسن المريضة
- في الطفلة حديثة الولادة :

اي في الاسبوع الاول بعد ولادتها قد تعاني من نزول دم عن
طريق المهبل وذلك تحت تاثير هرمونات المشيمة الاستروجين
والبروجستيرون حيث تنشط هذه الهرمونات الغشاء المبطن
للرحم وبعد الولادة تقل هذه الهرمونات ثم تنعدم في
الطفلة حديثة الولادة مما يسبب سقوط الغشاء المبطن للرحم
مسببا نزول الدم
بالرغم مما يسببه ذلك من ازعاج للاسرة الا انه ظاهرة
طبيعية جدا ولاتحتاج لعلاج وهو مؤشر طيب على ان الجهاز
التناسلي للطفلة بحالة جيدة جدا
- اذا حدث النزيف في سن الطفولة فقد يكون السبب :
- نزول الدورة الشهرية مبكرة عن ميعادها كما يحدث في بعض
الاسر او تحت تاثير اخذ بعض العقاقير ونادرا ما يكون
السبب تورما في جزء من المخ وتحتاج الطفلة لفحص شامل
واخذ تاريخ مرضي مفصل وقد تحتاج لعمل اشعة مقطعية على
المخ وتحليل الهرمونات المنبهة للتبويض
- قد يحدث النزيف نتيجة لوجود ورم بالمبيض يفرز هرمون
الاستروجين مما يسبب نمو الغشاء المبطن للرحم بصورة غير
منتظمة ثم سقوطه مسببا النزيف ويمكن تشخيص هذه الحالة
بوجود نمو للثديين مماثل لما يحدث عند البلوغ كما يمكن
اكتشاف الورم الموجود بالمبيض عن طريق الفحص بالموجات
فوق الصوتية للحوض او بالاشعة المقطعية ووجود هرمون
الاستروجين بدم الطفلة في هذه السن المبكرة ويكون العلاج
بازالة الورم الموجود بالمبيض
- قد يكون السبب لنزول النزيف وجود ورم سرطاني بعنق
الرحم والجزء العلوي من المهبل ويمكن اكتشافه بالفحص
الاكلينيكي وبالموجات فوق الصوتية ويحتاج الامر لجراحة
عاجلة
- وقد يحدث النزيف نتيجة جرح بسبب الاصابة بالة حادة
- اذا حدث النزيف في سن المراهقة :
عادة يكون بسبب اضطراب هرموني وهو ما يسمى بالنزيف
الرحمي غير الوظيفي
- اذا حدث النزيف من سن 20 - 45 سنة :
عادة يكون سبب النزيف مضاعفات للحمل مثل الاجهاض والحمل
الحويصلي ونادرا ما يكون السبب حملا خارج الرحم وقد يحدث
النزيف نتيجة وجود اورام حميدة مثل الورم الليفي او بسبب
تحريك لولب منع الحمل او عدم الانتظام في اخذ اقراص منع
الحمل حيث تنسى السيدة اخذ الاقراص مما يسبب نزيفا رحميا
وقد يكون نتيجة لاضطراب هرموني ونادرا جدا بسبب اورام
خبيثة في هذه السن

- اذا حدث النزيف قرب سن الياس او بعدها :

يجب التاكد من عدم وجود اورام خبيثة بالجهاز التناسلي
حيث تكون السبب في 30 % من الحالات وقد يكون السبب تناول
هرمونات تعويضية في هذه السن وقد ينتج عن وجود التهابات
بالرحم او المهبل والعلاج في هذه الحالة يوجه للسبب .

11 - هبوط الرحم والمهبل :

يحتفظ الرحم والمهبل بوضعهما في الحوض لوجود :
- اربطة تصل عنق الرحم والجزء العلوي من المهبل بجدار
الحوض من الجانبين والامام والخلف
- حيوية الانسجة المحيطة بالمهبل
- عضلات ارضية الحوض التي تحيط بالمهبل وتفصل بينه وبين
المستقيم من الخلف
- حيوية غشاء العجان الذي يخترقه المهبل وكذلك عضلات
العجان
- ميل الرحم للامام يمنع هبوطه الى اسفل
اسباب الهبوط :
************
تدلي الرحم والمهبل يعني هبوطهما اسفل الوضع الطبيعي
وعادة ما يحدث هبوط العضوين معا لان الاربطة التي
تحفظهما في الحوض تصلهما معا بجدار الحوض وضعف عضلةارضية
الحوض يسهل هبوط العضوين . وقد يبدا السقوط بالرحم ليجذب
معه الجزء العلوي للمهبل وقد يحدث العكس وقد يكون ظهور
الهبوط بالرحم اكبر من الهبوط بجدار المهبل والعكس صحيح
وتهيء الاسباب الاتية للهبوط :
***************************
أ - ضعف اربطةعنق الرحم :
- ضعف خلقي مسببا سقوط الجهاز التناسلي في سن مبكرة وقد
يحدث السقوط قبل الزواج والولادة
- اسباب لها علاقة بولادة خاطئة :
- تكرار الولادة دون وجود فترة زمنية مناسبة فاصلة حتى
تستبعد الاربطة والعضلات قوتها
- الضغط بقوة لمحاولة الولادة قبل اتساع كامل لعنق الرحم
حيث يحدث هذا ضغط الراس على عنق الرحم قبل اتساعه مضعفا
اربطته
- محاولة توليد الراس عن طريق الجفت او جهاز الشفط او
توليد المجيء بالمقعدة قبل اتساع عنق الرحم اتساعا كاملا
- اذا كان المولود كبير الحجم محدثا تمزقا بالاغشية
المحيطة بالمهبل التي تسانده
- ضعف الاربطة والعضلات بعد سن اليأس حيث يقل هرمون
الاستروجين الذي يؤثر على حيوية وقوة هذه الاربطة
والعضلات
ب - تمزق عضلات ارضية الحوض والعجان :
ويحدث هذا بسبب الولادة وعدم خياطة هذه التمزقات
ج - ميل الرحم للخلف :
يساعد هذا على هبوط الرحم بالمهبل ثم الشد عليه
العوامل المحفزة على الهبوط :
**********************
السعال المزمن والامساك المزمن ووجود اورام بالبطن حيث
تؤدي هذه الاسباب الى زيادة الضغط بالتجويف البطني
ضاغطةعلى الرحم الى اسفل عن طريق السقوط المهبلي
درجات الهبوط الرحمي :
***************
- هبوط رحمي من الدرجة الاولى : حيث يهبط الرحم عن موضعه
الاصلي ولكن لايظهر خارج المهبل
- هبوط رحمي من الدرجة الثانية : وفيه يظهر عنق الرحم
وجزء من الرحم خارج لمهبل
- هبوط رحمي من لادرجة الثالثة : حيث يهبط الرحم بالكامل
خارج المهبل
الهبوط المهبلي :
أ - هبوط بجدار المهبل الامامي :
*********************
- هبوط الجزء العلوي من جدار المهبل الامامي يجذب معه
جدار المثانة مسببا هبوطا بالثانة
- هبوط الجزء السفلي من جدار المهبل الامامي مسببا هبوط
قناة مجرى البول معه
ب - هبوط الجزء العلوي للجدار الخلفي للمهبل :
***********************************
- هبوط الجزء العلوي للجدار الخلفي للمهبل مسببا نزول
الامعاء في هذا الجزء من الهبوط
- هبوط الجزء السفلي للجدار الخلفي للرحم ومعه هبوط
المستقيم
المضاعفات :
- احتقان جدار المهبل وجفافه والتهابه وقد تحدث تقرحات
به
- استطالة عنق الرحم
- ميل خلفي للرحم واحتقان المبيضين مؤديا الى تقارب
دورات الطمث وكثرته
الاعراض والشكوى :
****************
- الشعور بضعف العجان
- ظهور ورم او تضخم من المهبل عند الضغط او الوقوف
واختفاء ذلك عند النوم
- عسر طمث احتقاني حيث تشكو المريضة من الالام بالحوض
قبل بدء الدورة
- الشعور بالرغبة في تكرار التبول نهارا او عسر التبول
وفي حالة حدوث التهاب بجدار المثانة يستمر الشعور
بالرغبة في تكرار التبول ليلا ايضا مع الشعور بالالام
اثناء التبول وقد يحدث مغص كلوي نتيجة للهبوط الرحمي
جاذبا معه اربطة الرحم حيث يضغط ذلك على الحالب
- الشعور بالرغبة الكاذبة للتبرز ( في حالة سقوط الجدار
الخلفي للمهبل )
- افرازات مهبلية قد تصبح مدممة في حالة حدوث تقرحات
بالمهبل
- تقارب الطمث وزيادة كميته
- الشعور بالالم اثناء الجماع
- الام الظهر
- قد تشكو المريضة من سعال مزمن او امساك مزمن او من ورم
بالبطن
الوقاية :
*******
عدم الضغط بقوة اثناء الولادة قبل اتساع عنق الرحم
اتساعا كاملا
- عدم محاولة توليد الراس بالجفت قبل اتساع عنق الرحم
اتساعا كاملا
- عدم محاولة توليد المجيء بالمقعدة قبل اتساع عنق الرحم
اتساعا كاملا
- اجراء عملية توسيع للعجان جراحيا اذا لزم الامر وتصليح
ذلك بدقة
- خياطة اي تمزقات بالعجان اثناء الولادة
- نصح المريضة باجراء تمرينات لعضلات الحوض والعجان بصفة
متكررة بعد الولادة ولمدة ستة اشهر
العلاج :
******
تقرر طبيعة العلاج حسب كمية الهبوط وعمر المريضة :
- اذا كان الهبوط بسيطا غير مسبب لاعراض تنصح المريضة
بتمرينات لعضلات الحوض والعجان ويتكرر ذلك بصفة منتظمة
حتى لا يزيد الهبوط
- اذا كان الهبوط بجدار المهبل يجري تصليح جراحي لجدار
المهبل وتسند المثانة والمستقيم بخياطة الانسجة تحتهما
- اذا صاحب ذلك هبوط بالرحم يضاف لتصليح جدار المهبل
تصليح ( تقصير ) لاربطة الرحم بخياطتها امام عنق الرحم
وفي حالة استطالة عنق الرحم يستاصل جزء من عنق الرحم
ايضا
- اذا كان الهبوط الرحمي بعد سن الياس يستاصل الرحم عن
طريق المهبل كما يجرى تصليح لجداري المهبل .

12 - الميل ( الانقلاب ) الخلفي للرحم :

في معظم السيدات 80 % يكون وسط الحوض مائلا ومنثنيا الى
الامام وفي 20 % من الحالات يميل الرحم وقد ينثني ايضا
الى الخلف
درجات ميل الرحم الى الخلف :
***********************
- ميل للخلف من الدرجة الاولى وفيه يستقيم الرحم بدلا من
ميله للامام
- ميل للخلف من الدرجة الثنية حيث يميل الرحم للخلف
- ميل للخلف من الدرجة الثالثة حيث يميل الرحم للخلف
وينثني على نفسه وتكون قمة الرحم اسفل مستوى عنق الرحم
انواع الميل الخلفي للرحم :
*********************
- ميل خلفي ثابت نتيجة التصاقات تمنع تحريكه
- ميل خلفي متحرك حيثيمكن تحريك الرحم
اسباب الميل الخلفي للرحم :
- ميل خلفي خلقي منذ التكوين
-ميل خلفي بعد ولادة او اجهاض وينتج لطول مدة النوم على
الظهر مع امتلاء المثانة وثقل الرحم وارتخاء اربطة الرحم
- ميل خلفي من الدرجة الاولى مصاحب للهبوط الرحمي
- التصاقات بالحوض نتيجة التهابات مزمنة بالحوض او
اندومتريوزيس او لوجود ورم بالحوض
الاعراض والشكوى :
*************
في حالات الميل الخلفي من الدرجة الاولى لا تشكو المريضة
من اي اعراض ولكن في حالات الميل والانثناء للخلف من
الدرجة الثالثة قد تشكو السيدة من الاتي :
- الام بالداخل اثناء الجماع
- الام بالظهر
- عسر طمث احتقاني وتقلصي حيث تعاني المريضة من الام
بالحوض قبل بدء الدورة ومن مغص شديد مع نزول الدورة
- تقارب الدورة الطمثية وزيادة كمية دم الطمث
- تاخر الحمل حيث يتجه عنق الرحم للامام بعيدا عن مكان
القذف اثناء الجماع وقد يؤدي الميل للخلف للرحم الى
اجهاض
- جسم عنق الرحم متجه الى الامام وجسم الرحم للخلف
الوقاية :
********
نصح المريضة بالتبول بصورة منتظمة بعد الولادة حتى لا
تمتليء المثانة وتضغط على الرحم للخلف وفحص المريضة بعد
شهر من الولادة وتصحيح وضع الرحم وقد توضع فرزجة وهي
قطعة مصنوعة من البلاستيك بشكل خاص توضع بالمهبل بعد عدل
الرحم لتمنع رجوع ميله الى الخلف
العلاج :
*****
- علاج مؤقت بالفرزجة العادلة للرحم
- في حالة وجود اعراض يمكن اصلاح انقلاب الرحم للخلف
جراحيا عن طريق تقصير الاربطة الساندة للرحم وتقصير
اربطة عنق الرحم اثناء علاج الهبوط المهبلي
ثالثا : انقلاب الرحم راسا على عقب :
****************************
ينقلب الرحم راسا على عقب في حالات نادرة في الاحوال
الاتية :
*****************************************
أ - انقلاب حاد ( راسا على عقب ) :
ويحدث ذلك بعد ولادة الطفل اذا تم جذب الحبل السري
للمشيمة قبل انفصالها من الرحم او نتيجة للضغط على الرحم
قبل انقباضه وفي حالة وجود ورم ليفي بقمة الرحم
الاعراض :
********
ينقلب الرحم راسا على عقب ويصاحب ذلك صدمة عصبية شديدة
مع وجود نزيف رحمي والام شديدة
الوقاية :
********
عدم جذب الحبل السري قبل انفصال المشيمة وعدم الضغط على
الرحم قبل انقباضه
العلاج :
*****
- يجب علاج الصدمة العصبية بواسطة المحاليل والعقاقيراللازمة
- اعطاء مهديء للمريضة
- الضغط على قمة الرحم المنقلبة الى اعلى ثم تفصل
المشيمة بعد تصحيح وضع الرحم وتعطى الادوية القابضة
لعضلات الرحم
ب -انقلاب مزمن راسا على عقب :
وفيه يحدث انقلاب تدريجي للرحم وخروجه من عنق الرحم وقد
يكون ذلك لوجود ورم ليفي بقمة الرحم وقد يحدث في سن
متقدمة بعد سن الياس
الاعراض :
*********
- الام بالحوض
- افرازات مهبلية مدممة
- الام اثناء الجماع
- قد يلاحظ خروج كتلة ورمية من المهبل
العلاج :
*****
- في السن المتقدمة بعد سن الياس يستاصل الرحم
- اجراء عملية جراحية يتم فيها توسيع لعنق الرحم ثم يتم
اعادة الرحم لوضعه الاصلي ويتم خياطة الفتحة التي تم
عملها بعنق الرحم .

13 - عدد البويضات المنتجة في كل دورة شهرية

في الحالات الطبيعية وأثناء كل دورة شهرية تبدأ حوالي 20 بويضة بالنمو في المبيض،

ولكن واحدة فقط تصل مرحلة النضوج والباقي يتلاشى. أما في حالة إستخدام المنشطات فتخرج أكثر من بويضة


التبويض

- وقت التبويض لجميع الحالات

إذا كانت الدورة الشهرية منتظمة وكان طولها 28 يوما
فسيتم التبويض في منتصف الدورة، أي قبل الحيض بـ 14 يوما
وبعد أول يوم من الحيض السابق بـ 14 يوما.


إذا كانت الدورة الشهرية منتظمة وطولها 35 يوما فستظل
الفترة الزمنية بين التبويض والحيض التالي ثابتة
ومقدارها 14 يوما وسيتم التبويض بعد 21 يوما من الحيض
السابق.

إذا كانت المرأة تعاني من دورات شهرية غير منتظمة فلن
تتمكن من معرفة موعد التبويض بدقة.


- طرق تحديد موعد التبويض وتحديد الخصوبة

بإمكانك معرفة التبويض تبعآ لإنتظام دورتك الشهرية:

فإذا كانت دورتك منتظمة:
فأن فترة نزول البويضة من المبيض إلى القناة تكون غالباً
حول منتصف الدورة الشهرية (بين 10 إلى 15 يوم من بداية
الدورة الشهرية)، وتحدث العملية خلال يوم أو يزيد أو يقل
عن ذلك وتبقى البويضة خلالها قابلة للإخصاب لمدة تتراوح
بين 24-48 ساعة ثم تبدأ تقل حيويتها بعد تلك الفترة حتى
لو أخصبت . وعليه فإن الفترة ما بين يوم قبل منتصف
الدورة الشهرية ويوم بعدها تعد الفترة المناسبة لعملية
الإخصاب.

وإذا كانت دورتك الشهرية مضطربة وغير منتظمة:
فأن نزول البويضة قد يختلف من شهر لشهر .

الخلاصة:

**إذا كانت الدورة الطمثية منتظمة وكان طولها 28 يوما
فسيتم التبويض في منتصف الدورة، أي قبل الحيض بـ 14 يوما
وبعد أول يوم من الحيض السابق بـ 14 يوما.

**في حين لو امتدت دورة الحيض المنتظمة عند امرأة إلى 35
يوما مثلا فستظل الفترة الزمنية بين التبويض والحيض
التالي ثابتة ومقدارها 14 يوما وسيتم التبويض بعد 21
يوما من الحيض السابق.

**أما المرأة التي تعاني من دورات طمثية غير منتظمة لن
تتمكن من معرفة موعد الحيض القادم ولا موعد التبويض
بدقة.

نأتي الان إلى جهاز قياس التبويض او تحديد الخصوبة وهو
موجود في الاسواق العربية لكن ثمنها مرتفع نسبيآ
وهناك نوعين من هذه الأجهزة:

1-النوع الاول: مبدا عمله يعتمد بالكشف عن تدفق هرمون
الأستروجين بعد توقف الطمث حيث أنه يزداد بزيادة أيام
الدورة أو الهرمون المكون للجسم الأصفر (lh ) وهرمون
التبويض والذي يفرز بشكل كبير من الغدة النخامية بالمخ
قبيل موعد التبويض حيث تعمل على تغير لون المحلول
وبالتالي تشير إلى موعد تدفق هذا الهرمون والذي تـنبيء
باليوم الذي يحصل فيه التبويض.

2-النوع الثاني:يعتمد بالكشف على نوع اللعاب وترسبه على
شريحة زجاجية إذ تختلف أيضاَ إفرازات اللعاب باختلاف
أيام الدورة متأثراً بهرمون الأستروجين لدى المرأة حيث
يزداد معدل الأملاح في اللعاب خلال فترة التبويض وطريقة
إستخدام هذا الجهاز سهلة وهو رخيص الثمن (حوالي 100
ريال) ودقته تتجاوز 95%

وعليه فإن هذه الأدوات لا تستخدم إلا في الأيام القريبة
من منتصف الدورة الشهرية.

لكن هناك طريقة أخرى ورخيصة الثمن وهي قياس درجة حرارة
الجسم اليومية:

حيث يمكن للمرأة أنْ تحدد الوقت الذي تنزل فيه البويضة
من المبيض إلى قناة البيض وذلك بقياس درجة حرارة الجسم
اليومية حول الأيام التي يتوقع فيها نزول البويضة والتي
تتراوح بين نهاية الأسبوع الثاني وبداية الأسبوع الثالث
( من بداية نزول الطمث ) .
إذ ترتفع درجة حرارة الجسم عن الحرارة الاعتيادية للجسم
ارتفاعاً بسيطاً (يتراوح نصف إلى درجة مئوية واحدة )
خلال اليوم الذي تخرج فيه البويضة وذلك لتدفق هرمون
التبويض قبل نزول البويضة بوقت يتراوح بين 12 - 24 ساعة
.
ويجب أن تسجل المرأة اليوم والتاريخ الذي تبدأ فيه لديها
الدورة الشهرية وذلك منذ بداية نزول الطمث لهذا الشهر
وبعد توقف الطمث بيوم أو بيومين تبدأ المرأة بتسجيل درجة
حرارة جسمها اليومية مرتين كل يوم وذلك بواسطة مقياس
درجة حرارة الجسم الطبي الحساس .
ويفضل قياس درجة الحرارة مرتين بعد الاستيقاظ من النوم
صباحاً والأخرى مساءاً في فترة الراحة ويسجل ذلك على
ورقة ويوضع أمامه اليوم والتاريخ ويتم أخذ درجات الحرارة
وتسجيلها مرتين يومياً لمدة أسبوعين أي من اليوم التاسع
إلى اليوم الثاني والعشرين من الدورة الشهرية على الأقل
.

ملاحظة:هذه الطريقة قد تختلف من شهر إلى شهر ولكنها
تتراوح حول أيام منتصف الدورة الشهرية وذلك لعدة أمور
منها تغير الظروف والأحوال التي تمر بها المرأة من أحوال
صحية ، وعوامل نفسية ، والحالة الاجتماعية التي تعيشها
من إجهاد أو سفر أو تغير مكان الإقامة ووجود نساء أخريات
معها بنفس المكان ، وكذلك غياب الزوج لفترة أو عودته بعد
غياب.
كل هذه الأمور تلعب دوراً مهماً في تنشيط أو تثبيط
الهرمونات في المخ لدى المرأة وبالتالي تؤثر على الدورة
الشهرية .
لذلك تشترط هذه الطريقة:
أ- الاستقرار الأسري.
ب-ألا يكون هناك ارتفاع في درجة الحرارة نتيجة للإصابة
بمرض أو خلافه .

ومن المعلوم أنَّ درجة حرارة الجسم هـي 37 ْم بالمقياس
المئوي ، وإن أي تغير طفيف في درجات حرارة الجسم اليومية
سـواء بالزيادة أم النقصان بدرجة مئوية واحدة أو أقل من
ذلك (نصف درجة مئوية ) يدل على حدوث التبويض في ذلك
اليوم أو الفترة ( هذا بالنسبة للمرأة السليمة لأن أي
ارتفاع أو انخفاض في درجات حرارة الجسم نتيجة لمرض ما لا
يدخل ضمن هذا الحساب يعاد تسجيل ذلك لعدة دورات شهرية
حتى تعرف المرأة موعد نزول البويضة عندها خلال دورتهـا
وبالتالي يستطيع الزوجـان ترتيب أمـور النسـل بينهما بعض
الملاحظات والاحتياطات على هـذه الطريقة

وهناك طريقة أخرى تحتاج إلى دقة ملاحظة منك وهي تغير
طبيعة مخاط عنق الرحم أو المهبل
وتعتمد هذه الطريقة على دقة ملاحظة المرأة لنوعية إفراز
مخاط عنق الرحم أثناء الدورة الشهرية لديها فهو يتغير من
حيث اللون واللزوجة والكمية حسب أيام الدورة كالآتي:

يبدأ إفراز مخاط عنق الرحم تقريباً قبل خمسة أيام من وقت
التبويض ففي البداية (اليوم التاسع من بداية الدورة
مثلاً) يكون ذا قوام سميك ولون كدر(غير شفاف) ولزج بشكل
أكبر ثم يبدأ بالتغير إلى أنْ يصبح ذا سيولة (مائي إلى
حد ما) صافي اللون (شفاف) قليل اللزوجة مثل زلال البيض
مما يدل على قرب موعد التبويض (حول منتصف الدورة
الشهرية) ثم يعود هذا الإفراز بأنْ يصبح قليلاً ثم جافاً
مما يدل على انتهاء الفترة الخصبة أو فترة نزول البويضة
وذلك في بقية أيام الدورة وبعد نزول البويضة بيومين.
وتستطيع أن تتعرف المرأة على ذلك بسهولة ولكن بملاحظة
متأنية لهذا الإفراز ؛ وذلك بمسح الفرج بقطعة منديل
نظيفة وتتابع الملاحظة بشأن اللزوجة واللون والقوام .
فكلما كان مائياً صافي اللون قليل اللزوجة كثير البلل دل
على طبيعة هذا المخاط فهو يزداد بزيادة إفراز هذا
الهرمون من بداية الأسبوع الثاني للدورة الشهرية إلى وقت
التبويض . ثم يبدأ بعد ذلك بالتغير مرة أخرى إلى القوام
السميك واللزوجة والجفاف في النصف الثاني من الدورة
الشهرية ( نهاية الأسبوع الثالث ) نتيجة لإفراز الهرمون
الثاني (البروجسترون )

اما عن دقة هذه الطرق كلها فليس هناك أدق من الفحص الطبي

14 - الاعتناء بجسم الحامل

(1) الاعتناء بالجسم :

أولا ، يجب على الحامل أن تعتني بنظافة جلدها ، وذلك
بالاستحمام على الأقل ثلاث أو أربع مرات أسبوعيا
بالاضافة الى فرك الجسم بمنشفة مبللة بماء ذات حرارة
عادية ، أي بماء الشرب العادي .

ان الاعتناء بالجلد له أهمية خاصة ، ذلك لأن الجلد له
وظيفة افرازية كوظيفة الكليتين لتخليص الجسم من
الرواسبوالفضلات . هذه الوظيفة تزداد عند المرأة الحامل
، لذا فانه يجب عليها أن تستحم مع فرك الجسم بمنشفة ، ان
عدم اتباع هذه الوسائل البسيطة يؤدي الى عواقب سيئة .

(2) الاعتناء بالأسنان والفم :

على المرأة الحامل أن تولي اهتماما خاصا بأسنانها ، وذلك
بتنظيفها بالفرشاة مرتين يوميا ، صباحا ومساءا قبل النوم
. أما بعد الوجبات الغذائية فعليها أن تنظفها مستعملة
الماء الفاتر . أما اذا كان عليها بقعا سوداء اللون ،
فعليها عندئذ أن تزور طبيب الأسنان بغية تنظيفها .

(3) الاعتناء بمنطقة تحت الابطين :

ان الاعتناء بمنطقة تحت الابطين يكون بنزع الشعر الموجود
هناك بالوسائل المتعددة والمعروفة . ان بقاء الشعر في
هذه المنطقة يخلق أجواء ملائمة لنمو الفطريات . كذلك ان
هذه الفطريات تنتقل من الأم نفسها مسببا تشقق الحلمتين ،
ومن ثم التهابها .

لذلك وتجنبا لحدوث مثل هذه الأمراض ، على المرأة الحامل
أن تنزع الشعر من منطقة تحت الابطين ، وتعمل على غسل هذه
المنطقة بالماء الفاتر والصابون يوميا .

(4) الأعضاء التناسلية الخارجية :

على الحامل أن تغسل أعضائها التناسلية الخارجية مرتين
يوميا ، صباحا ومساء بالماء والصابون . الغسل يكون بعد
غسل اليدين أولا ، ومن ثم من الأمام الى الوراء . أما
اذا غسلت المرأة أعضاءها التناسلية الخارجية من الوراء
الى الأمام ، فهناك احتمال انتقال عدوى يكون مركزها
الأساسي في المستقيم .

ان عدم الاهتمام بنظافة الأعضاء التناسلية الخارجية يعرض
هذه الأخيرة لحدوث التهابات يكون لها الأثر السلبي على
سير الولادة ، وعلى مرحلة مابعد الولادة . ناهيك عن
انتقال العدوى الى منطقة الأعضاء التناسلية الداخلية ،
ومنها الى الجنين ، مما يؤدي الى عواقب وخيمة باستطاعة
المرأة تجنبها .

(5) الاعتناء بالصدر والحلمتين :

هناك نساء عدة لا يعيرن اهتماما لمنطقة النهدين
والحلمتين ، مع العلم أن درهم وقاية خير من قنطار علاج
كما يقال .

على الحامل أن تغسل نهديها مرة واحدة يوميا بماء متوسطة
الحرارة والصابون ، وفركهما بمنشفة ناشفة ، ومن ثم مسح
الحلمتين بمادة هلامية يتم شراؤها من الصيدلية . هذه
التدابير البسيطة تساعد النهدين على أداء وظيفتهما
المستقبلية ، وهي الرضاعة .

أما اذا لاحظت الحامل في الشهرين الأخيرين من حملها بأن
الحلمتين صغيرتي الحجم ومسطحتين ، فما عليها سوى أن تقوم
بتدليكهما يوميا ، محاولة شدهما الى الخارج لمدة 4 أو 5
دقائق . هذه التمارين تساعد الحلمتين على البروز مما
يسهل عملية الارضاع عند المولود الجديد .

(6) الاهتمام بالصحة العامة :

اذا كان الحمل طبيعيا وهذا مايعلن عنه الطبيب المعالج للحامل ،
فهذا يعني أن على الحامل أن تتبع القواعد التالية :

· متابعة عملها بشكل طبيعي كالسابق دون القيام
بأعمال تساهم في اجهاض الحمل ، كالانحناء ، وحمل أوزان
ثقيلة تزيد الضغط على قعر الرحم مسببة بذلك المتاعب .

· على المرأة الحامل أن تنام يوميا مالا يقل عن ثماني ساعات .

· من المفضل أن تقوم المرأة الحامل بنزهة صغيرة قبل النوم في الهواء الطلق . فهذا يساعد على تزويد الجسم
بالأوكسجين الضروري لها وللجنين .

· يسمح للحامل بالسباحة في الطقس الدافىء شرط
أن يسمح لها الطبيب بذلك .

· على الحامل أن تقي جسمها من الأمراض السارية
والمعدية لما لهذه الأخيرة من تأثير مباشر على سير الحمل
.

· على الحامل أن تحسن انتقاء ثيابها الخاصة
بالحوامل ، الثياب يجب أن تكون واسعة ، وخاصة ابتداء من
الشهر الخامس للحمل .

15 - ارشادات للحوامل


الراحة :

من الضروري أن تتفهم الحامل أن عدد الساعات المثالية
لراحتها 8 ساعات من النوم المتواصل ، ولا تنسى أن النوم والاسترخاء والراحة في فترة الظهيرة هي
في نفس أهمية النوم في الليل . على كل حامل أن تتجنب القرفصة ، والضغط على
البطن لأنه يؤدي الى أوجاع بالبطن والظهر . تجنب الأوضاع الغير صحيحة
للوقوف أو الجلوس وعدم رفع الأشياء الثقيلة ، وعلى الحامل أن تتعلم رفع
الأشياء عن الأرض وهي مقرفصة بحيث تلاصق مقعدتها كعبيها

الملابس الملائمة :
يختلف الوقت الذي تحتاج فيه الأم الى ملابس جديدة للمظهر
الجديد خلال فترة
الحمل من حالة الى أخرى ،فالأم التي سبق لها الولادة
تميل الى أن يكون
محيط جسمها أكبر من حديثة الحمل . ففي حوالي الشهر
الخامس يبدأ بطنها السفلي بالتضخم بشكل ملحوظ ، لذا تصبح ملابسها المعتادة غير
ملائمة بعد ذلك . أول ما يجب تذكره عند اختيارك ملابس الحمل الملائمة هو أنها
يجب أن تكون سهلة التنظيف ومريحة عند ارتدائها . راعي بأن جسمك سوف يزداد
حجما مع مرور الوقت . الشيء المهم الثاني هو أن الملابس يجب أن تبدو
لطيفة . ان الوزن الذي تكسبينه خلال فترة الحمل هو غالبا بين 10 كغم ( 22 باوند
) الى 20 كغم ( 44 باوند) ويصبح الجزء الأعلى من الجسم أكبر بحوالي 10
سم من المعتاد . وبحلول الشهر الأخير من الحمل يصبح محيط بطنك حوالي 1
متر . يجب أن تكون فتحات الأكمام واسعة لكي تستطيعي مد ذراعيك بسهولة وأن
لا تشعري بالشد فيهما .ويجب أن يكون قماش الملابس ممتص للرطوبة بشكل جيد ويسرب
الهواء بسهولة ، مثال على ذلك القطن ، بما أن الأم تعرق كثيرا . ويمكن في
بعض الأحيان اختيار الملابس المحاكة أو البوليستر كمادة للملابس
كونها تغطي بطنك الضخم بفعالية وراحة ، على أي حال فان ملابسك الداخلية يجب أن
تكون من القطن . يجب أن تكون الأحذية ذات كعب منخفض وغير زلقة ، وينصح
بارتداء زوج من أحذية الجلد الناعم ، ان الأحذية ذات الكعب العالي يمكن أن
تخلق ألم في الجزء الأسفل من الظهر وتشنج في الرجلين . وفي هذا الصدد ، فان
ارتداء الأحذية ذات الكعب العالي غير آمن كونك لن تستطيعي رؤية أين تقفين
بسبب بطنك المتضخم ، لذا ربما تدوسين شيئا مختف تحت ظلك .



يتبع






l,s,um Hlvhq hglvHm











آخر مواضيعي

الغش .. خلق المفلسين

 
عرض البوم صور احمد عبد العاطي   رد مع اقتباس